بحث

روصو:العميد ولد احمدوا يعمل في الوقت بدل الضائع

 

احتضن منزل رئيس فرع الحزب الحاكم بروصو السيد الشيخ ولد حمدا،اجتماعا لربات الأسر وصاحبات التعاونيات،ترأسه مستشار رئيس الحزب العميد عبد الله السالم ولد احمدوا،والسيدة صفية بنت بمب،عضو منسقية مقاطعة روصو.

في هذا الإجتماع تمت إثارة المشاكل المطروحة وتم نقاش آلية تغيير نتائج لوائح الحزب في جميع المكاتب بمقاطعة روصو،وقد كانت بنت بمب صريحة وواضحة حيث بينت أن من هذه المشاكل ما سيتم التعاطي معه محليا على مستوى منسقية الحملة ومن بين المطالب ما سيتم رفعها لجهات عليا في الدولة،وطالبت بإنشاء لجنة من خمس عناصر على الأكثر سيتقوم بتحديد الأولويات في كل حي من مختلف أخياء المدينة.

 ولد احمدوا الذي كان صاحب فكرة الإجتماع وتحديد المعنيين لم يخف اهتمامه بالعمل الجاد الذي يعطي نتائج تصعد بمرشحي حزب الإتحاد للفوز في الشوط الثاني من انتخابات ال 15 سبتمبر 2018.

وقد طالب بمضاعفة الجهود والعمل ليل نهار لحسم الشوط الثاني بفوز لوائح حزب الإتحاد من أجل الجمهورية،ويعتبر هذا الإجتماع أول اجتماع جاد ينطلق من مقاربة تلامس اهمتام السكان ويجدون فيه التحرك نحو عمل جاد سيكون بداية طريق واضح المعالم.

وقد ثمن المدعون إشراكهم في العملية والإستماع لآرائهم في موضوع هم من يملك مفاتيح نجاحه. 

يذكر أن حضور الإجتماع تجاوز 300 شخص راشد من ارباب الأسر..

ولد احمدوا قدم في هذا الإجتماع مبلغ 500 ألف أوقية قديمة لصالح العمل في الأحياء التي حضرت،وطالب بالتصويت لصالح لوائح الحزب في البلديات والنيابيات والمجلس الجهوي،وهي ثاني إعانة مالية يقدمها العميد لصالح احياء الصطارة خلال الحملة الحالية.

المجتمعون أشادوا بجود العميد وقالوا بأنه تعود تحريك الساحة السياسية لصالح الحزب،وكان دائما عمليا لا يتهرب من المشاكل المطروحة بل يواجهها بحلول فورية.