بحث

زيادة متوفعة في البنوك الوطنية

سوف تقوم السلطات النقدية في موريتانيا بمنح رخص بنكية جديدة لمؤسسات ستبدأ عملها في الفترة القادمة. من بين المؤسسات المتوقع أن يعلن عنها بنك جديد برأس مال مشترك بين موريتانيا ورجال أعمال من دول المغرب العربي.وبذلك تتجاوز البنوك في موريتانيا تعداد العشرين في حين لا يتجاوز عدد الحسابات البنكية نسبة العشرين بالمائة من السكان، حيث وصلت حسب إحصاءات متخصصة إلى 300 ألف هي مجموع الكيانات الاعتبارية والأشخاص الحقيقيين الذين يمتلكون حسابات في البنوك الموريتانية.ويعود الاهتمام المتزايد للبنوك الدولية بالعمل في موريتانيا لتزايد الثروات الباطنية المكتشفة في الأراضي الموريتانية خلال العقود الأخيرة